للذكور فقط .. أنت أسد أم أرنب؟؟

Image

إن الرجولة في عالمنا العربي خط أحمر، نرفض نحن الرجال العرب التعدي عنه مهما كان وضعنا، ونربط الرجولة بالعادة بالحيوانات القوية المفترسة او الأصيلة، فالرجولة الحقة مناطة دائماً بوصف صاحبها بأنه مثل الخيل الأصيل أو الأسد أو السبع أحيانا ، والذكر قليل الحيلة والضعيف أو ” اللي حيطه واطي” يوصف بالأرنب أو الخاروف .

حتى المقولات والأمثال المتداولة تناولت هذا الموضوع كمثل ” أرنب سعيد ولا أسد تعيس” ويقال أيضاً للشاب الذي يقوم بفعل بطولي ” عفيه ابن السبع” ..

والكثير من ههذه الإشارات تنعكس على التعامل بين الرجل وزوجته فيعد الزوج القوي هو صاحب السلطة في المنزل والضعيف التابع ليس سوى أرنب سعيد.

ومن جانب اخر لهذا الخط الأحمر فقد حددت الطبقات الراقية أواخر القرن الثامن عشر في اوروبا وخصوصا المملكة المتحدة دليلا اجتماعيا لتعامل الناس مع بعضهم تحت مسمى الايتيكيت وهناك الكثير من النقاط تحدد طريقة تعامل الرجل مع المرأة فمن اتبع هذه الخطوات من الرجال فهو الرجل الحق وغير ذلك ليس سوى ذكر همجي من وجهة نظر ايتيكيتيه.

لكننا كعرب لا نقنع بأي أمثلة ، ولنرى أسوداً نحن أم أرانب فالنرى كيف كان رسول الله يعامل النساء ونرى إذا كنّا رجالاً حقاً أم لا، وإذا كن اكذلك فهل نحن نبلاء ايتيكيتيون أم رجالاً عظماء محمديون..

* فكونا من مشهد ممثل أجنبي يطعم زوجته في الأفلام الأجنبية وركزو بالحديث الشريف:

(إن أفضل الصدقة لقمة يضعها الرجل في فم زوجته).

قال تبادل الورد محبة ، طيب لا تنسو الحديث الشريف:

(من عرض عليه ريحان فلا يرده فانه خفيف المحمل طيب الريح).

* قال الرجل الغربي يفتح باب السيارة لزوجته لا والله جنتل مان، طيب خذ هالقصة .. في غزوة خيبر جلس رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم على الأرض وهو مجهد وجعل زوجته صفيه تقف على فخذه الشريف

لتركب ناقتها هذا سلوكه في المعركة فكيف كان في المنزل؟!!!

* الزلمة بس يموت بكون بقمة الصدق ، يعني لا اجواء ولا (PR) اسمع يا سيدي.. كانت وفاة رسولنا الكريم في حجر أم المؤمنين عائشة وكان بإمكانه أن يتوفى وهو ساجد لكنه اختار أن يكون آخر أنفاسه بحضن زوجته..

* لكل اللي بخف عقلهم بس تتعب الزوجة وبتمقرفو منها .. تفضل شو كان يسوي سيد الخلق والقائد الذي لم تشهد البشريه مثله.. عندما كان النبي صلى الله عليه وسلم مع أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها عندما يريد أن يشرب يأخذ نفس الكأس الذي شربت فيه ويشرب من نفس المكان الذي شربت منه ..

* أعزائي الكحاتيت  اسمعو وعو.. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (إنك لن تنفق نفقة إلا أجرت عليها، حتى اللقمة ترفعها إلى فم امرأتك). إنها المحبة والرومانسية الحقيقة من الهدي النبوي عفكرة عند أهل الايتيكيت الغربي المرأة تحاسب في المطعم عن نفسها وزوجها يحاسب عن نفسه..

كل اللي بعتبرو اللي بساعد زوجته أرنب ، خذو هالمعلومة:

سئلت السيدة عائشة رضي الله عنها ما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعمل في بيته؟
قالت: كان بشرا من البشر يخيط ثوبه ويحلب شاته ويخدم نفسه وأهله..
ونعم الرجال انت يا رسول الله.

* كل من يعتبر الهمجية والعنف الغير مبرر وكب البلا عالناس رجولة، تعلمو من الرجل الحقيقي .. حامل الرسالة ، ،

بينما كان الرسول عليه الصلاة والسلام جالسا بين أصحابه..

إذ برجل من أحبار اليهود يسمى زيد بن سعنه وهو من علماء اليهود دخل على الرسول عليه الصلاة والسلام..

واخترق صفوف أصحابه حتى أتى النبي عليه الصلاة والسلام

وجذبه من مجامع ثوبه وشده شدا عنيفا..

وقال له بغلظة: أوفي ماعليك من الدين يامحمد إنكم يا بني هاشم قوم مطل -أي تماطلون في أداء الديون-

وكان الرسول عليه الصلاة والسلام قد استدان من هذا اليهودي بعض الدراهم…

ولكن لم يحن موعد أداء الدين بعد

فقام عمر بن الخطاب رضي الله عنه…

وهز سيفه وقال: ائذن لي بضرب عنقه يارسول الله

فقال الرسول عليه الصلاة والسلام لعمر بن الخطاب رضي الله عنه :

(مره بحسن الطلب ومرني بحسن الأداء)..

فقال اليهودي:
والذي بعثك بالحق يامحمد، ماجئت لأطلب منك دينا، إنما جئت لأختبر أخلاقك فأنا أعلم أن موعد الدين لم يحن بعد، ولكني قرأت جميع أوصافك في التوراة، فرأيتها كلها متحققة فيك إلا صفة واحدة لم أجربها معك..

وهي أنك حليم عند الغضب، وأن شدة الجهالة لاتزيدك إلا حلما، ولقد رأيتها اليوم فيك…

فأشهد أن لاإله إلا الله وأن محمدا رسول الله، وأما الدين الذي عندك فقد جعلته صدقة على فقراء المسلمين.

وقد حسن إسلام هذا اليهودي وأستشهد في غزوة تبوك.

مقارنة سريعة .. هل انت ارنب أم أسد .. ليس بالمعتقدات السائدة وانما

بالايتيكيت .. يعني انت جنتل مان؟

ام بالهدي المحمدي .. يعني انت ابن السبع، وتقتدي بمحمد سيد الخلق؟

Advertisements

About mustafakaylani


One response to “للذكور فقط .. أنت أسد أم أرنب؟؟

  • Khader Abdallah

    من اروع المقالات الي قرأتها عن حياة الرسول مع اهله …. فعلا جزاك الله كل خير

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: