فيديو روعة بأربع خطوات

video

ابتعد مرتادو التواصل الاجتماعي عن مساحات القراءة ليقتربو من مشاهدة الفيديو، ومن هنا وللكثير من نقاط القوى الأخرى يعتبر الفيديو أداة تسويقية فعالة، فباستطاعة الفيديو أن يعبر عن رسائلك بسهولة ويمكنه أيضا أن ينشرها بتسارع وانشار كبيرين في حال كان الفيديو قابل للنشر ومغري للنشر أيضاً. التالي أربع نقاط مهمة في عالم الفيديو المعد للانتشار الواسع،،

** أبقه قصير المدة ( الناس مش متفرغيتلك) ،

يعاني الكثيرون من قصر فترة التركيز، خصوصا وقت تصفح الانترنت، فجرت العادة ان يتنقل المستخدم من صفحة الى اخرى حتى دون المرور بمحتوى الصفحة كاملا، وكذلك يتعاملون مع الفيديوهات ، اي ان مرتادي صفحات الانترنت يمكن ان ينتقلو من فيديو لاخر دون متابعة الفيدوهات كاملة او اعطاءه كل التركيز. قرابة ال 4 مليارات فيديو يشاهد على يوتيوب يومياً، وأفضلها أداءا الفيديوهات التي تقل عن 5 دقائق والتي تبقي المشاهد متابعا حتى النهاية . والنصائح توجهنا لفيديو ال 3 دقائق فما دون، ومن المهم دراسة صفحاتكم على اليوتيوب لمعرفة طبيعة متابعيكم فبعض العلامات التجارية لا يتجاوز اهتمام متابعيها دقيقة ونصف و بعضها دقيقة فلا ينصح بهذه الحالة تجاوز فيديو الدقيقة الواحدة.

** ما اجمل البساطة ( انتشار فيديو لِقِطَّة مع كرة صوف ينتشر اكثر من فيديو كلفته الالاف) ،

عند انتاج فيدو خاص برسائلك للمرة الاولى، ابتعد عن التعقيد وتبنى البساطة، فعدد المشاهدات غير مرتبط بالفخامة والرفاهية. ان الانتباه لجودة الصوت والاضاءة وزوايا التصوير مهم جدا ولكن حين تستهدف الانتشار الاوسع فالمحتوى العميق الذي يتيح للناس المشاركة يصبح بمرتبة الأهم. فاختار رسالتك بعناية وترجمها لفيديو بسيط مركز وواضح.

** ذو علاقة مع المشاهد ( رائحة الورد زكية وحادث السيارة مزعج)،

واحدة من أفضل الطرق لجعل المشاهد يتفاعل مع محتوى الفيديو هو محتوى يمكن ان يربط المشاهد نفسه معه ( معقدة؟ .. طيب .. ) من السهل ان يرتبط المشاهد بنهفات الأطفال، من السهل ان يرتبط المشاهد بضغط الامتحانات، من السهل ان يرتبط المشاهد بالحزن على فقد غالي، فكر بهذا المنطلق واجعل الشعور مرتبط بالمشاهد واترك الفيديو يقفز بين مشاركة واخرى لابعد حد.

** استخدم الفكاهة والمشاعر ( حرك المشاعر بتحرك الفيديو )،

الفكاهة البعيدة عن الاهانة او الاستفزاز او المواضيع ذات الحساسية السياسية و الدينية والاجتماعية هي باب لا يستهان به لانتشار الفيديو بشكل ايجابي. تبعا للطبيعة البشرية فان الناس يتجاوبون لمثيرات المشاعر، فبقدر قوة الفكاهة هناك قوة للحزن والمشاعر الاخرى. اعرض على المشاهد تجارب حزن او فرح او اثارة او صدمة. فاذا استطاع الفيديو زحزحة صمت المشاعر فستكون ردة الفعل هي مشاركة الفيديو، فالمشاهدين بالعادة يشاركون الفيديوهات على التواصل الاجتماعي بهدف مشاركة مشاعرهم.

اذا اجتمعت هذه العوامل الأربعة في فيديو ، لا يتبقى سوى تزيين نهايته بطلب ما تريد من المشاهد ان يفعل..

( Call for Action ) ..

وبالنهاية،، اذا كانت الصورة تساوي الف كلمة فان الفيديو يساوي ملايين ..

FACEBOOK

https://www.facebook.com/MustafaKaylani

TWITTER

https://twitter.com/mustafakaylani

LINKEDIN

http://www.linkedin.com/profile/view?id=115459179&goback=%2Enmp_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1&trk=spm_pic

INSTAGRAM

http://instagram.com/mkaylani

KLOUT http://klout.com/mustafakaylani

لقراءة المقالة الاصلية باللغة الانجليزية أرجو اتباع الرابط،

4 Tips for Creating Sharable Videos // http://bit.ly/1QjnKa5

Advertisements

About mustafakaylani


Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: