Tag Archives: business

شرعية التسويق من خلال المسؤولية الاجتماعية

csr.jpg

التسويق من خلال المسؤولية الاجتماعية ام تسويق المسؤولية الاجتماعية؟

سؤال يواجه العديد من شركات القطاع الخاص والمؤسسات الشبه حكومية وحتى الحكومية منها.

ان مشاريع مسؤولية الشركات الاجتماعية في الشرق الاوسط مبني على فهم حقيقي لهذا النوع من نشاطات المؤسسات الاقتصادية والمبني على فهم جورها في تنمية المجتمع المحيط بها، وفي بعض الاحيان يتجاوز بعض الركات ذلك ليصل الى مرحلة تنص على ان مساهمة الشركة في تنمية المجتمعات المحيطة بها انما هو لطريق يؤدي الى نماء هذا المجتمع ومن خلال هذا النماء فالمجتمع سيصبح اقوى واقدر على استهلاك منتجات هذه المنشاءة الاقتصادية او استخدام خدماتها مما ينعكس ايجابا على نمو المنشاءة الاقتصادية نفسها وكانه استثمار استراتيجي طويل الابد.

ونوع اخر من الفكر المؤسسي للمسؤولية الاجتماعية مبني على امل من رب العالمين باجابة الدعاء التالي : “اللهم ارزقنا وارزق منا” أو ما ورد بقوله تعالى ” “يَمْحَقُ اللَّهُ الرِّبَا وَيُرْبِي الصَّدَقَاتِ” في الاية 276 من سورة البقرة او حتى كما ورد في الكتاب المقدّس: ” وَمَنْ يَزْرَعُ بِالْبَرَكَاتِ فَبِالْبَرَكَاتِ أَيْضًا يَحْصُد”.

فمن منطلق ديني وخصوصا في الشركات التي تتسم بأنها عائلية ، يعمد ملاك الشركة ان يخدمو المجتمعات المحيطة او حتى البعيدة طلبا من الله بان يعود عليهم بالمنفعة الشخصية او حتى المنفعة التي تشمل الشركة ومنتجاتها وخدماتها وممكن ايضا حماية هذه الشركة من كل مكروه يمكن ان يلحق بها.

والنوع الغير محبب لدى الناس بشكل عام هو من يستند في خدمته الاجتماعية جذب الانظار للعلامة التجارية، فتقوم الشركات بالبحث عن برامج وخدمات اجتماعية تجذب الاعلاميين وتروج لهذه الخدمات او البرامج او المشاريع فقط سعيا خلف اضواء الشهرة لاشباع الغرور الشخصي او تلميع العلامة التجارية الشخصيو او حتى استخدامها كبديل للحملات الدعائية الباهظة الثمن، فتكون المشاريع او البرامج او حتى النشاطات لا تسمن ولا تغني من جوع والحجم الدعائي أكبر من القيمة الحقيقية لهذه المشاريع.

ولا يخفى ايضا على المطلعين من مختصي الاتصال والناشطين الاجتماعيين المنشاءات الاقتصادية التي تستغل خدمات ومشاريع المسؤولية الاجتماعية لاخفاء ممارساتها السلبية ضد البيئة والصحة او ضد الوطن الوماطن بشكل عام، فهي تبيض صفحاتها امام الجمهور.

يجمع المختصين بأن الأساس في مسؤولية الشركات المجتمعية هو الربط بين العلامة التجارية ومعتقدات ومبادئ الشركة وبين الحاجة الحقيقية لدى المجتمع، فكين نحصل على هذه الوصفة السحرية؟

هناك العديد من الخلطات ولكن اطرح اليوم الاسلوب التالي:

بداية فان قسم المسؤولية الاجتماعية هو قسم قائم بذاته تحت ادارة الاتصال والتسويق وهو ليس جزء من التسويق التقليدي، ولا يجوز وضعه بين يدي هواة او من ليس له عمل.

اوافق ان موضوع المسؤولية المجتمعية كمفهوم اساسي هو موضة حديثة في الشرق الاوسط والكثير من المؤسسات بنت القسم على جماليات قديمة متعلقة بقلب المالك المنشاءة الحنون او المؤمن او سنة قد اعتمدتها قيادات مستنيرة في الشركات، ولكن بداياتها تشبه بدايات اقسام الاعلام الاجتماعي فببداياتها كان تعطى المسؤولية لاشخاص غير ذوي خبرة ومستجدين حتى وصلت الان لاقسام مستقلة قوية وفعالة وذات ميزانيات توازي مثيلاتها من اقسام وحدة الاتصال والتسويق.

يعتمد حجم هذا القسم على مدى فهم القيادات المؤسسية بقوة الحشود “the Power of the Crowd” ، واليوم تعتبر مسؤولية المؤسسات المجتمعية علم قائم مثلها مثل الاعلام الاجتماعي والتسويق الاجتماعي، ومن الجدير بالذكر ان هناك نقاط التقاء كثير بين العلوم الثلاث خصوصا انهم يرجعون لسلالة الاتصال والتسويق وما لهذه السلاة ن ارتباط وثيق بعلم الاجتماع تلك المظلة الواسعة.

ان اكسير النجاح لاقسام المسؤولية المجتمعية في المشاءات الاقتصادية اليوم هو الربط الحقيقي بين منتجات قسم الاتصال من رسائل واضحة وحقيقية تنم عن مبادئ الشركة وتفعيل دور التسويق الاجتماعي “Social Marketing ” في دراسة الاحتياجات المجتمعية وتحديد الاولويات والبحث فيها عن قواسم مشتركة بين الاحتياجات المجتمعية ومبادئ الشركة ثم اطلاق مشاريع تتصف بالديمومة تعتمد على منتجاتها وخدماتها الاساسية ولا شك فان قسم الجودة هو الداعم الرئيس لدراسة هذه المشاريع ووالتاكد من جودتها وفعاليتها والعوائد الايجابية على المجتمع وعلى الشركة ذاتها.

ولا شك ان هناك دور اساسي يجب ان على جهات معينة ان تلعبه في التخطيط وتطبيق هذه المشاريع ومن أهم هذه الجهات ، المنشاءات الحكومية المعنية مثل وزارات التخطيط والهيئات الشبابية ومؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات الاعلامية.

26.2.2017

مصطفى الكيلاني

FACEBOOK https://www.facebook.com/MustafaKaylani
TWITTER https://twitter.com/mustafakaylani
LINKEDIN http://www.linkedin.com/profile/view?id=115459179&goback=%2Enmp_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1&trk=spm_pic
INSTAGRAM http://instagram.com/mkaylani
KLOUT http://klout.com/mustafakaylani
Advertisements

نقاط تخص العلاقات العامة في 2015،

PR2015

نقاط تخص العلاقات العامة في 2015،

يدرك مختصو العلاقات العامة حجم التغيير الذي طرأ على القطاع في العام الماضي والذي يتجاوز حجمه التغيير الذي طرأ على القطاع مذ الثلاثين عام، التحديات أكبر ولكن الفرص أكثر لكل من يملك عين الإيجابية، وأهمها تقع في دائرة تأثير الانترنت والإعلام الاجتماعي، فهي فترة انتقالية مفعمة بالإبداع.

من هنا تتزاحم الأسئلة الاستراتيجية ، فكيف سيصبح شكل قطاع العلاقات العامّة، وماهي أصعب التحديات القائمة أو ما هي الفرص التي تنتظرنا في 2015؟ يتبع أهم 7 نقاط تخص القطاع في العام القادم،

1.سينتشر استخدام الهواتف المحمولة أكثر وأكثر،

قيل في العام الماضي أنه عام الهواتف المحمولة، كما أعيدت التسمية ذاتها على هذا العام تبعا لزيادة الانتشار والاستخدام ونأكد بدورنا أن هذا العام المقبل علينا سيحمل نفس المسمى أيضاً، فان نسبة مستخدمي الهواتف المحمولة الذكية تزداد تقريبا بنسبة 10% سنويا وكل المؤشرات تدل على أن هذه النسبة ستبقى كما هي إن لم ترتفع، فالحقيقة شبه المؤكدة أن فئتك المستهدفة في عام 2015 ستمتلك هواتف محمولة ذكية وستتصل بالانترنت من خلالها، فعليك كمختص بالعلاقات العامة التحضير لهذه الأداة جيداً.

2.سيتطور الخبر الصحفي،

عزيزي مختص العلاقات العامة، اذا فتحنا أبواب الصراحة فسنعترف بأننا لا نقرأ الأخبار الصحفية كاملةً في 90% من الوقت، فالخبر الوحيد الذي نقرأه كاملاً هو الخبر الذي يخص موكلنا أو شركتنا الخاصة – في حال قرأناه بعد نشره – ، فعودة للمؤشرات فإن النمط التقليدي للخبر الصحفي التقليدي الذي ضجرت منه الصحافة سيتغير مثله كمثل كل الوسائل الأخرى، وللنصيحة فإن المحتوى المرئي لهو وسيلة أقوى بشدة.

3.سيزيد انتشار التسويق المباشر أو التسويق تبعاً للفعالية (Real-time marketing

تتواجد هذه الأداة في العديد من خطط التواصل والتسويق والعلاقات العامة على شكل (لما لا) فهي موجودة ولكن لا تعار الأهمية الكبيرة، لكن عام 2015 يجب أن تؤخذ هذه الأداة في عين الاعتبار لما أثبتته من فعالية في الأعوام السابقة.

 4.سيحصل محتوى الفيديو وخصوصاً التعليمي على حصّة الأسد،

تبعاً لدراسة مختصة، أقرّ أكثر من نصف مختصي التواصل والعلاقات العامة بأنهم سيرفعون ميزانية انتاج الفيديوهات لعام 2015، ومن المهم أن نلفت الانتباه إلى أن الزبائن يحتلّهم الملل في حالات تعرضهم للإعلان المباشر بل هم مهتمون بتعلم شيء جديد، فهنا تكمن حنكتك كمختص علاقات عامة، كيف يمكنك تعليم الناس عن منتجك أو قطاعك أو حتى عنك ..

 5.ستنزل الحشود إلى ساحة المشاركة،

لا تستغرب من العنوان وإن بدا ثورياً بعض الشيء، ولكن إذا ألقينا نظرة على تحدّي (إسقاط الماء البارد الذي يحوي مكعبات الثلج والمعني بالتوعية عن مرض (ASL) ) ، فنحن نعلم بأن ليس هناك من قد نسيه او سينساه لفترة وجيزة، والسبب هو نزول الحشود إلى ساحة المشاركة ، ومن هذا التحدّي نعلم أن لنا القدرة على قلب واختراع أي فقاعة كبيرة في الإعلام الاجتماعي إلى سلم متين يمكن أن نرتقي به بعلامتنا التجارية.

 6.سيبقى أمن المعلومات مشكلة مؤرّقة،

كل اختراقات 2014 من قبل الهاكرز تقرع ناقوس الخطر على عالم الأعمال المرتبط عبر الانترنت، فسيبقى أمن المعلومات مصدر قلق رئيسي.

 7.سيصبح مستخدمو الانترنت أوعى لاستخدام تويتر،

كل الأحداث والاضطرابات والأخطاء التي ارتكبها مستخدمو تويتر العام الماضي ستتحول إلى دروس مستفادة فقد كانوا يعلمون ماذا يفعلون ولكن لا يعلمون ما يجب أن لا يفعلوا. في 2015 مستخدمي تويتر جاهزون لما يجب فعله وما لا يجب فعله.

هانحن نترقب 2015 لرسم وجه جديد للعلاقات العامة والاعلام ، فلنتعاون ولا نتهاون ،،

FACEBOOK https://www.facebook.com/MustafaKaylani
TWITTER https://twitter.com/mustafakaylani
LINKEDIN http://www.linkedin.com/profile/view?id=115459179&goback=%2Enmp_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1&trk=spm_pic
INSTAGRAM http://instagram.com/mkaylani
KLOUT http://klout.com/mustafakaylani

لقراءة المقالة الاصلية باللغة الانجليزية أرجو اتباع الرابط،

http://www.prnewsonline.com/water-cooler/2014/12/19/what-will-pr-look-like-in-2015/

 ,


خمس نصائح لتصميم معايير قياس لإثبات وتطوير استراتيجية العلاقات العامة

measurements

يمكن لأساليب قياس إنتاجية قسم العلاقات العامة أن تكون مزعجة ومعقدة ، ولكن حقاً إنها ليست محبطة، فلا يزال يمكنك قياس المعلومات الصحيحة ومشاركتها مع المدراء حتى لو لم يكن من أولوياتهم أنت أو مجهودك في قسم العلاقات العامة.

في مؤتمر معايير قياس إنتاجية أقسام العلاقات العامة، شاركت إنغا ستاريت (Inga Starrett) بعض الأفكار عن تصميم تقارير إنتاجية أقسام العلاقات العامة بالشكل الأفضل لمشاركتها مع صناع القرار، عن طريق الخمس نصائح التالية،

  1. يجب أن يكون التقرير أقرب إلى القصة المصورة من صفحة نتائج ثقيلة الظل، فكر بالترتيب الذي تريد أن تكون عليه المعلومات والقصة التي تريد أن ترويها، وابحث عن البيانات المفيدة التي تدعمك في رواية القصة.
  2. اعرف جمهورك وثقف نفسك عن اهتماماتهم، وإعلم أن صناع القرار الذين يصلهم تقريرك سيشاركون هذه المعلومات مع أشخاص آخرين، فحريّ بك أن تعرف من هم أولائك الأشخاص أيضاً، وهل لديهم نمط معين من التقارير وما هو مدى تطورهم بالتعامل مع البيانات.
  3. بالأصل ما هي مؤشرات قياس الأداء لديك؟ فهناك العديد منها ، وليس كل المؤشرات تناسب طبيعة عملك أو وضعك العام مع المسؤولين، ومن واجبك الابتعاد عن جمع المعلومات التي ستشتّت أو تخرّب مسارك في نقل رسالتك، ففي حال عرفت مؤشرات القياس الخاصة بك ، ستجبرك على البقاء في المسار الصحيح.
  4. سيطر على التوقعات، أجبر استخدامك للمعلومات أن لا يؤدّي لسوى الحقائق، فأنت الذي تعلم ماهو واقعي وما هو غير ذلك، وأنت الذي تعلم أين تضع أقدامك ولأي مدى يرفعك الطموح.
  5. أرسم السياق الصحيح، أظهر المعلومات التي تفيد بأين كنت وأين أنت الآن لتتيح لمستلم التقارير معرفة ماهو مسلكك وإلى أين أنت ذاهب بخططك، ومن المفيد أيضاً إظهار ما يفعله منافسيك من نفس المجال، وحالتهم إذا كانت أفضل أو أسوء.

ونصحت إنغا ستاريت في المؤتمر، وهي نصيحة يجب مراعاتها حين تصميم معايير قياس استراتيجية العلاقات العامة، ” عندما تفكر بالمعلومات أنظر إليها بطريقة استراتيجية بأن يمكنها إثبات مجهودك وتطوير استراتيجياتك، وللتصحيح في حال وجوب ذلك والاستفادة مما يستحسن أن نستخدمه وما يجب الابتعاد عنه”.

FACEBOOK

https://www.facebook.com/MustafaKaylani

TWITTER

https://twitter.com/mustafakaylani

LINKEDIN

http://www.linkedin.com/profile/view?id=115459179&goback=%2Enmp_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1&trk=spm_pic

INSTAGRAM

http://instagram.com/mkaylani

KLOUT

http://klout.com/mustafakaylani

لقراءة المقالة الاصلية باللغة الانجليزية أرجو اتباع الرابط،

http://www.prnewsonline.com/water-cooler/2014/11/20/5-tips-for-creating-a-measurement-dashboard-that-works/