Tag Archives: #Marketing #communication #branding #business #youth #PR #PublicRelations #Public_relations #feeling #emotion #decision #purchasing #partnership #event #management #event_management

كيف تبيع المشط لرهبان المعبد البوذي،

comb-678534_960_720

يشتهر رهبان المعبد البوذي بانهم حليقو الرأس، فعندما نقرأ عنوان القصة يمكننا استبدال العنوان ضمنيا بالمثل العربي “بيع الماء بحارة السقايين”، “جاييعرج بحارة المكرسحين”، وعليه فانهاقصة اسطورية لتبيان القدرات السحرية لدى البائعين والتي يمكن استغلالها للوصول الى طريقة ( مربح لمربح) كما اشار اليها الكاتب ستيفين كوفي:

القصة:

تقدم 3 بائعين ماهرين لوظيفة في شركة عملاقة، وعند المقابلة النهائية كانت قد تساوت نتائجهم ومؤهلاتهم.

فقرر الشخص الذي يقابلهم ان يمتحنهم ضمن تحدي وهو ( من يبيع أكثر عدد من الأمشاط – جمع مشط – لرهبان المعابد البوذية في ثلاثة أيام سيكون صاحب الوظيفة) .

بعد مرور ثلاثة أيام رجع البعون لوضع تقريرهم على طاولة الشركة العظيمة كما يلي:

البائع الأول،

“لقد بعت مشطاً واحداً. بعد ان اهانني الرهبان بتهمة السخرية منهم، اصابني الاحباط وانسحبت من المعبد، وفي طريق العودة وجدت احد الرهبان الصغار يحك راسه بسبب الحساسية، فاقنعته ان المشط الخشبي يساعده في الحكاك، وعليه فاشترى الراهب هذا المشط الوحيد”.

البائع الثاني،

ضحك البائع الثاني على قصة البائع الاول، وقال لقد بعت 10 أمشاط، فابتسم صاحب الشركة وقال : “هذا مثير، قل لنا كيف بعتهم”. فقال البائع الثاني : ” لقد لاحظت ان الزوار للمعبد يصلون بشعر منكوش من قوة الرياح التي تواجههم في طريقهم الى المعبد، فاقنعت الراهب ان يضع مجموعة من الأمشاط للزوار لكي يمشطو شعرهم قبل دخول المعبد لاظهار الاحتارم خلال زياارتهم للمعبد اوتعبدهم”.

البائع الثالث،

توجهت النظرات كلها للبائع الثاث لمعرفة هل سيخرج من المنافسة ام سيكون هو منحصل على الوظيفة، ليقاطع الانتظار سؤال صاحب الشركة : “قل لنا كم مشطاً بعت؟”. ليجيب بكل ثقة : ” لقت بعت الف مشط”، عم الذهول وجه الجميع ليقول صاحب الشركة: “امتعنا بقصتك”. فقال البائع الثالث: ” تقصدت الهاب لأكبر المعابد البوذية، وقمت بزيارة المعم الكبير هناك، وشكرته لما يقدمونه لناس في هذا المكان ذا القدسية بالنسبة للزوار، وكان صاحب كرم وابلغني بانه يود شكر الزوار لدعمهم واخلاصهم بالعبادة، فاقترحت عليه تذكارا يحمل مباركة بوذا، وعرضت له المشط الخشبي والذي قمت مسبقا بحفر كلمات مباركة بوذية عليه، وقلت له ان زوار المعبد سيستخدمون المشط يوميا وسيكون بمثابة تذكير يومي للقيام بالاعمال الصالحة.

فاعجب الراهب الكبير بالفكرة، وطلب الفا من هذه الأمشاط المباركة”

قاطعه احد البائعين ليقول: ” انها ليست سوى ضربة حظ”، ليرد عليه صاحب الشركة : ” لم يكن الامر كذلك، فانه صاحب خطة وهي التي دفعته للحفر على المشط قبل المضي بعملية البيع، فحتى لو لم يرغب هذا الراهب بشرائه لكان اشتراه راهب اخر”.

وأكمل البائع الثالث قائلا: ” ليس هذا فقط، وانما فانني عدت للمعبد البارحة لامئن على الراهب، والذي قال لي ان العديد من الاصدقاء والاهل يطلبون المشط المبارك، وان عدد الزوار بازدياد وكلهم يسالون عن المشط، ويقدمون للمعبد تبرعات كريمة وكبيرة. والمعبد اشتهر اكثر من اول وانه يريد تسجيل طلبية اخرى اكبرمن الاولى”.

ولكم الحكم باي الباعة هو نجم المبيعات الذي تم توظيفه.

FACEBOOK

CLICK HERE

TWITTER

CLICK HERE

LINKEDIN

CLICK HERE

INSTAGRAM

CLICK HERE

KLOUT

CLICK HERE

Advertisements

تشدش على حالك ،، انت مش قيادي،،

001

كثير من الناس يعتقدون انهم قادة ، وأغلبيتهم بعيدون عن ذلك بعد المشرق عن المغرب، وعالمنا مليء بالقادة الكرتونيين، وحتى وانت تقراء هذه المقالة سيخطر على بالك العديد من الاشخاص المنفوخين بهواء الوهم بانهم قادة حقيقيين ولهم اتباع لانهم قادة ولهم سلطة لانهم قادة.

شئنا ام ابينا فليس الكل يمكنهم ان يكونو قادة، فليس الرغة بان نكون قادة يمنحنا الحق بان نملك الشخصية، المهارة والجرأة الضرورية لنكون قيادين.

اذا اعتقدت بانك قائد ولم يكتشفك الناس بعد فاعلم انك بورطة. فاما انك تقيم نفسك بطريقة غير صحيحة، او من يرأسونك ليسو مغناطيسا للنواهب. وعلى كلا الحالين فان الحلول موجودة ولكن تحتاج الى التركيز والعمل.

نبحث دائما عن الوصفة السحرية للوصول الى القمة، وكان القيادة لها اكسير يمكن للقراصنة البحث عنه في خرائط تاريخية. مع ان هناك طرق واضحة للقيادة.

لم أسمح لنفسي يوما ان اصدم من عدد الاشخاص الذين يتولون مناصب قيادية دون ان يستحقوها، ولا حتى الاشخاص الذين غرقو بالتدريبات والكتب التي تتكلم عن القيادة وهم لم يعلمو بعد ماهية القائد. النقاط ادناه توقظك او تدلك على طريق القيادة:

1.لست قائدا اذا كنت تكتفي بالفلسفة بدون نتائج:

القادة الحقيقيين يؤدون الواجب حتى النهاية وانتاج نتائج حقيقية ملموسة، ويخترقون التوقعات في انتاجيتهم. فبكل بساطة (( بلا نتائج لا يوجد قيادة)).

2.لست قائدا اذا كان هناك ناتج ولكن الجودة ليست بالمستوى:

اذا كانت طريقتك الوحيدة في الانتاجية هي الخداع والتزوير والكذب والمكائد لمن حولك، فانت لست بقائد وانما ظلم الكثيرين لمجرد وجودك في الصفوف الاولى وبالمراكز القيادية. ففي عالم القيادة “الغاية لا تبرر الوسيلة”. فاذا اسأت باستخدام نفوذك، ولم تعامل الناس بالحسنى، او اختلط عليك مفهوم التلاعب مع مفهوم القيادة، فمن الممكن ان تربح بعض المعارك ولكن حربك نتيجتها سلبية عليك لامحالة. فلا حرب تربح بالتنظير وتنحية الاخلاق، ولعب دور المهرج لا يصنع منك قائدا.

3.لست قائدا اذا كنت تتصف بعدم الاكتراث:

اللامبالاة صفة تتعارض بشدة مع شخصية القائد، فلا تستطيع ان تكون قائدا اذا لم تكن تكترث، ولن تكون قائدا اذا لم تهتم بشدة في من تقودهم. ومن اهم الاختبارات للقائد ان تدرس من يقودهم هل هم افضل تحت من يقودهم او لا.

4.لست قائدا اذا كنت تلاحق مسمى وظيفي كبير ولا تلاحق غاية كبيرة:

ان القيادة تتعدى المصلحة الشخصية باشواط، فاذا كانت قيمة الملحة الشخصية لديك اكبر من المصلحة العامة فلقب قائد لا يليق بك، فالقيادة تتمحور حول العناية بالامور التي تتعداك كشخص وقيادة الاخرين الى الافضل، حتى ولو تمركزت خلفهم، او حتى ان لم يكن لك موقع ضخم على الخارطة.

في عالم القيادة القوة تستثمر ولا تستغل. وهي هدية وليست غاية.

5.لست قائدا اذا كنت تصرف الوعود أكثر من الحفاظ عليها:

القيادة أفعال وليست مناطة بالبلاغة وقوة الخطاب، وضوح الرؤية بداية الطريق، ولكن انجاز الرؤيا هو الذي يحدد نجاح الوصول وقوة القائد.

6.لست قائدا اذا كنت تضع الناس في قوالب:

توقف عن اتهام فريق بانهم لا يستطيعون القيام باعمال معينه وابداء بتطبيق ما تريد ان يفعلوه بنفسط، دلهم على الفريق الصحيح بالمسير امامهم. ان من حق فريقك عليك ان تحررهم من القوالب التي يضعون انفسهم بها. فالقيادة الحقة هي مساعدة الاخرين ليصلو الى اماكن لم يتوقعو انهم ممكن ان يصلوها بالاصل.

7.لست قائدا اذا كنت تتبع القواعد ولا تجرؤ على كسرها:

الجدول الموزون اكبر اعداء القائد، فالقيادة لا تعني شيئا في حالة عدم الوعي لاهمية التغيير، وصنع القدرات لجعل التغيير الايجابي حقيقة.

8.لست قائدا اذا كنت تقتل المواهب بدل استدامتها:

القائد الحقيقي يلعب دور جاذب المواهب، وليس طارد المواهب. فاذا لم تقم باستيعاب المواهب فلن تستطيع تطويرها ولا حتى استدامتها، بالتالي لست قائدا.

9. لست قائدا اذا كنت تسعى وراء المديح بدلا من ان تكون صانعه:

ليس وجود القائد مناطا بالسعي وراء المديح والاضواء الساطعة، وانما هو صاحب الاضواء التي يحركها لتسلط على فريقه، فالقائد الحقيقي يصر على قول “أنا” في حالة واحدة فقط وهي عند الوقوف بقوة لتحمل مسؤولية الفشل أو الأخطاء، وهو من يقول “نحن” مباشرة عند الاشارة الى النجاح وتحقيق النتائج الايجابية.

10. لست قائدا اذا كنت تهتم بالاجراءات اكثر من الفريق:

بكل بساطة ” بلا الناس لا يوجد شيء تقوده”، فبمجرد اعطاء الاهمية لاشياء اكثر من الفريق والعنصر البشري فانك تفشل في اختبار القيادة.

اذا كنت تقراء هذه الكلمات فانت اتممت قراءة هذه المقالة، واذا شعرت بانها كلمات لادعة فقد بدأت بمرحلة الشفاء، وانت على الطريق الصحيح لتصبح من اعظم القادة.

ان التغيير الحقيقي يبداء بالنصر الداخلي حسب كتاب العادات السبعة لستيفن كوفي، وتحمل المسؤولية بان تكون لست قائد وتريد ان تكون فانت تعترف بالضعف وبعدها نبداء بتقوية العضلات القيادة من الان.

FACEBOOK

CLICK HERE

TWITTER

CLICK HERE

LINKEDIN

CLICK HERE

INSTAGRAM

CLICK HERE

KLOUT

CLICK HERE

تم استلهام هذه المقالة من  “Why You’re Not A Leader”، لمن يحب متابعة المقالات ارجو اتباع الروابط التالية:

https://www.forbes.com/sites/mikemyatt/2013/01/23/why-youre-not-a-leader/#5d5f02136fb8


إعادة اختراع نفسك

lightbulb-1875247_960_720

بغض النظر عن حجمك الوظيفي او الاجتماعي، فبين الفينة والاخرى ستشعر بان هناك ما يجب تغييره وتطويره، وللوصول للتغيير المنشود يجب في البداية الالتزام نحو التغيير، ثم القيام بخطوات حقيقية لاحداث التغيير الايجابي باتجاه اعادة اختراع نفسك، وهنا 12 طريقة علمية للقيام بذلك،

  1. تعلم مهارة جديدة، الموهبة والشغف تعتبر اضافة للمقولة العلمية بأن 10000 ساعة من الممارسة لمهارات معينة تصنع منك محترفا، فاذا التزمت لتعلم ما هو جديد تاكد من انك ستستمتع وانت تتعلم.
  2. تعرف على أناس جدد، حتى لو كنت تخاف من التواجد بغرفة مليئة بأناس لا تعرفهم، تتبع قواعد علمية في انشاء شبكة معارف فانت لست الوحيد الذي يعاني من هذا الخوف، وبمجرد تجاوزك لهذه المرحلة ستكتشف قدرتك ومخزونك الاجتماعي بعد فعالية او اثنتين فقط.
  3. جدد ملابسك، ان الملابس التي ترتديها لها اثر كبير على كيف يراك الاخرين كم اتعلم، ولنزيد من الشعر بيت، فانها تؤثر على طريقة عملك تبعا للدراسات، ومنها فلها علاقة طردية مع نجاحك في العمل، فكن واعيا لما ترتديه ولاثره على حياتك.
  4. تطوّع، العمل التطوعي يتجاوز اضافة اسطر على سيرتك الذاتية، فهو يعزز الثقة بالنفس ويخفف من التوتر، فهو يضيف الحس بالخير الموجود في داخلك والذي يجب ان تحسب حسابه حي رسم اهدافك المهنية والحياتية
  5. فكر في التغيير  المهني، اذا كنت من المخضرمين في مكان عملك، يجب ان تعلم ان الدراسات اثبتت ان الذين قامو بتغيير مهني يملكون الطاقة المطلوبة للمضي قدما.
  6. استثمر في وسائل رفع الانتاجية، تطبيقات رفع الانتاجية اصبحت متوفرة بكثرة، وبعض الاشخاص ينتمون لمدرسة الورقة والقلم مما يرفع من انتاجيتهم ولكن اخرون يحبون التكنلوجيا فعليك اتخاذ القرار الانسب لك وبغض النظر كانت الالية تقليدية او تكنولوجية فعليك ممارستها يوميا.
  7. تحمل مسؤولياتك الصحية، مع زيادة الانشغالات في حياتنا تصبح العادات السيئة مسيطرة ان لم نولي موضوع الصحة انتباهنا، فالتركيز والطاقة يمكن ان نرفع مستواهم بوجبات صحية عوضا عن الغير صحية، وهي من النقاط المهمة التي يمكنك استشارة طبيب او اللجوء الى مختبرات طبية للسيطرة عليها.
  8. . افتح ابواب التأمّل، بالمعتقد فان التأمّل طريقة للتخلّص من القلق والتوتر ولكن عليما فان التأمل يحد تغيير في الدماغ، خطوة بخطوة ستتحسن طريقتك بالتعامل مع النزاعات والضغوطات والتحديات اليومية
  9. ضع اللعب على جدول اعمالك، كما ان العطلة تخفف الضغط على الاطفال ، فانها تنطبق على الكبار أيضا، فنشاط تحبة وتتسلى به يجب وضعه على جدولك الاسبوعي لرفع مستوى سعادتك وصحتك.
  10. توقف عن الحسد، اذا رفعت مستوى تركيزك بما تصرف وقتك، ستلاحظ انه وفي بعض الاحيان لديك وقت مهدور على حسد الاشخاص الناجحين، وقد ربطت الدراسات الحسد بعامل وراثي، ولكن مما لا شك به انه مرتبط بالخيار الشخصي ايضا، فافكارك الخاصة هي التي تنتج هذه الطاقة السلبية ، عليك ان تتحدى هذه الافكار وان تسيطر عليها، وفي البداية تكون كالذي يمتطي ثورا هائجا، ولكن بالاصرار سيصبح الموضوع اسهل فاسهل.
  11. عرّف هدر الوقت، من المحتمل انك تسيط على وقتك بفاعلية عالية، ولكن من المؤكد ان هناك هدر في مكان ما، ابحث عن اعداء الوقت ومن اهمهم الايميلات اليومية والسوشال ميديا والواتساب، ومن هناك يمكن رسم خطط لتوفير الوقت لانجاز مهمات اكثر.
  12. اخبر الاخرين، عند اطلاع الاخرين على اهدافك فاحتمالية الانجاز تزداد. اخبر الاخرين عن “نسختك الجديدة”، واذا اردت ان تفلح فابحث عن شخص يسائلك عن انجازاتك، والذي سيساعدك في ابقاءك على الطريق السليم لتحقيق النجاحات.

** ليس المقصود اعادة اختراع نفسك بليلة وضحاها، لكن وببساطة، عرّف ما تريد تغييره وابداء بخطوات بسيطة باتجاه تحقيقها لترى ان تحقيق التغيير لا يحتاج للوقت الكثير وبان التطورات على الصعيد المهني والشخصي ستظر جليا امام عينيك.

FACEBOOK

https://www.facebook.com/MustafaKaylani

TWITTER

https://twitter.com/mustafakaylani

LINKEDIN

https://goo.gl/4iraSR

INSTAGRAM

http://instagram.com/mkaylani

KLOUT

http://klout.com/mustafakaylani

 مترجم بتصرّف من مقالة،

“12 Scientifically Proven Ways to Reinvent Yourself” for ” John Boitnott”

المقالة الأصلية،

https://www.entrepreneur.com/article/298685


بياض الوجه،، قصر الملك حسين بن طلال للمؤتمرات

Exterior Front Entrance

لا تحتاج لأكثر من عشر دقائق من دخولك منطقة البحر الميت حتى يبدأ قلبك ينبض حباً وفخراً. إنها أخفض نقطة في العالم وبحر ليس كمثله بحر وبقعة عمّد فيها الرسل وطبيعة لا تنفك تذكرك بقدرة الخالق.

مع مؤسسة إنجاز وصندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية تواجدت باجتماعهما السنوي على مدى يومين حملا الكثير من النقاشات والقرارات الاستراتيجية ، ومع كل هذه الأهمية الا انني لم أستطع سوى ان اعجب بقصر الملك حسين بن طلال للمؤتمرات، بداية بالتدقيقات الأمنية التي تدخلك في جو أمان فوق العادة الى الهندسة المعمارية ذات طابع شرقي اسلامي فائق الروعة وحتى النباتات والاشجار المنتقاه بعناية لا متناهية وصولا الى اكثر ما لفت هو “الشعور”.

ان للشعور في قصر الملك حسين بن طلال للمؤتمرات رواية أخرى فبمجرد ان تنطق بالاسم لتفيض الذكريات الماعلقة بقائد سياسي محنك وقريب للقلب بنفس الدرجة، ورؤية الشعار المتكون من التاج الملكي تعطيك ذاك الانتماء الى الفخامة الملكية والامن والاستقرار والمودة، ناهيك عن ما للملكية من ارث وتاريخ كبير ويحترم، ثم يبدأ مشوارك مع رعاة المكان ، اولائك الموظفين الذين يؤكدون على كل ما سبق ذكره، فهم اصحاب مهنية عالية ومختصين بما يفعلون، يقطرون ودا ويؤكدو لك بكل نفس يأخذونه او يلفظونه بان اختيارك للمكان صحيح مئة بالمئة وأنك كنت ستندم اذا لم يكن قصر الملك حسين بن طلال للمؤتمرات هو اختيارك لاقامة الفعاليات او الاجتماعات ذات الطابع الرسمي والمحاط بالود والسكينة.

والخبر السعيد لكل منظمي الفعاليات ومختصي الاتصال والتسويق فان خدمات الاستراحة من مشروبات ساخنة وباردة وحلويات خفيفة متوفرة وتشعر بانها تقدم بحب فما يفوق طعمها اللذيذ هو احساسك باقدام الموظفين على خدمتك ، ولا انسى بوفيهات الغذاء اللذيذ الذي بهذه الفترة تمكنت شخصيا من فتح نقاشات جميلة ومثرية مع الشيفات المتواجدين عند تقديم الطعام وتمكنت من شكرهم على التنوع الرائع اللذيذ وشكرهم على ” الشعور ” باقدامهم على ان تكون التجربة أروع ما يمكن .

سيطرة الفريق في قصر الملك حسين بن طلال للمؤتمرات على الامور التقنية والالكترونية تجعلك تتمتع بمهنيتك العالية بجو يسوده الاسترخاء وروعة المكان، ومن الجدير ذكره فان قصر الملك حسين بن طلال للمؤتمرات محاط بافخم واكبر الفاندق ذات الخمسة نجوم مع امكانية انتقاء اماكن المبيت بخيارات ذات جودة عاية جدا وحتى ان الاستثمارات في القطاع العقاري مقابل هذه الفنادق يسمح لمرتادي قصر الملك حسين بن طلال للمؤتمرات فوضع الشقق الفندقية كخيار لا يستهان به تبعا للتكلفة او تبعا لتقسيم المشاركين واللوجستيات على اماكن المبيت.

ان قصر الملك حسين بن طلال للمؤتمرات بوجهة نظر مبنية على تجارب عدة وخبرات تكللت بالرضى التام يحتل موقع لا يضاهى في دماغ كل من يبحث عن “الشعور” بالرضى لفعاليته او مؤتمرة او اجتماعاته الرسمية كان المشاركون من داخل الاردن او حتى من اي مكان في العالم.

كلنا فخر بهذا الصرح ونوصي بالتعامل معه فمن الجدير بالاشارة ان قصر الملك الحسين بن طلال للمؤتمرات بإدارة هيلتون ويعتبر أكبر مركز مؤتمرات في الشرق الأوسط ويعقد به المنتدى الاقتصادي العالمي والعديد من المؤتمرات والاجتمعات الصغيرة كانت ام العالمية الكبيرة.

FACEBOOK

https://www.facebook.com/MustafaKaylani

TWITTER

https://twitter.com/mustafakaylani

LINKEDIN

http://www.linkedin.com/profile/view?id=115459179&goback=%2Enmp_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1_*1&trk=spm_pic

INSTAGRAM

http://instagram.com/mkaylani

KLOUT

http://klout.com/mustafakaylani